وزير الخارجية الصيني وانغ يي في بغداد

الفيليبين تؤكد حقها في الدفاع عن نفسها مثل الصين

أعلن متحدث باسم الرئاسة الفيليبينة الأحد أنه يحق لبلاده الدفاع عن كل شبر في أراضيها، وذلك بعد تصريحات صينية مماثلة.

وأتت تعليقات المتحدث هيرمينيو كولوما بعد تصريحات لوزير الخارجية الصيني وانغ يي السبت قال فيها إن بلاده ستدافع عن سيادتها ضد "المطالب غير المنطقية للدول الصغيرة".

وبالرغم من أن تصريح وانغ يي كان موجها لليابان، إلا أنه قد يشمل أيضا دولا أخرى، من بينها الفيليبين، على خلاف حدودي مع بكين حول أجزاء من بحر الصين الجنوبي.

وقال كولوما للصحافيين "يحق لكل دولة أن تدافع عن أراضيها. هذا هو أيضا المبدأ الذي نتبعه".

وأضاف أن الفيليبين تعتمد في موقفها على مبادئ القانون الدولي مثل ميثاق الأمم المتحدة لقانون البحار.  

وتطالب كل من الفيليبين والصين وبروناي وماليزيا وتايوان وفيتنام بأجزاء من بحر الصين الجنوبي الغني بالثروة السمكية، ويعتقد أنه مليء أيضا بالثروة المعدنية.

وقد عبرت الفيليبين أيضا عن قلقها من تصاعد مطالب الصين للسيطرة على كافة مياه البحر، وصولا إلى سواحل جيرانها.

ولجأت الفيليبين إلى الأمم المتحدة في إطار ميثاق قانون البحار لحل النزاع مع الصين، إلا أن الأخيرة رفضت تلك الخطوة.

وقدمت الفيليبين الشهر الماضي اعتراضا على اعتداء قوات خفر السواحل الصينية على صيادين في أحدى المناطق المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبي في 27 كانون الثاني/يناير الماضي. الأمر الذي رفضته بكين.

 

×