جزيرة سخالين قبالة بحر اوختسوك

شخص يطلق النار في كنيسة باقصى الشرق الروسي وسقوط قتيلين وستة جرحى

اعلنت الشرطة الروسية مقتل شخصين واصابة ستة اخرين بجروح الاحد عندما فتح رجل النار اثناء قداس في كاتدرائية في جزيرة سخالين باقصى الشرق الروسي.

وقد تم توقيف مطلق النار وهو موظف في شركة امنية في المكان ولم تعرف دوافعه بعد كما اكدت لجنة التحقيق الروسية في بيان موضحة ان القتيلين هما راهبة ومصل.

والاشخاص الستة المصابون يعانون من جروح مختلفة لكن حياتهم ليست في خطر.

ووقع اطلاق النار في جنوب سخالين التي استولى عليها السوفيات في نفس الوقت مع جزر الكوريل مع نهاية الحرب العالمية الثانية.

وما زال الخلاف مع اليابان حول هذه الجزر يؤثر سلبا على العلاقات بين موسكو وطوكيو. علما بان روسيا تستخرج القسم الاكبر من غازها الطبيعي المسال من مياه سخالين.

وقد عززت موسكو التدابير الامنية على كامل الاراضي الروسية الشاسعة في وقت افتتحت فيه الجمعة الالعاب الاولمبية الشتوية في مدينة سوتشي --الواقعة على بعد نحو 7500 كلم الى غرب سخالين-- التي يهدد ناشطون اسلاميون من القوقاز بتخريبها.