الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوتين سيبحث خلال أولمبياد سوتشي الوضع في سوريا وأوكرانيا وأفغانستان

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، إنه سيستغل لقاءاته مع رؤساء الدول والحكومات خلال أولبمياد سوتشي المقبلة لبحث ملفات عالمية ساخنة، وخاصة سوريا وأوكرانيا وأفغانستان، معبراً عن شكره للشركاء الأجانب بالمساعدة لضمان أمن الأولمبياد.

ونقلت وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية عن بوتين، قوله خلال زيارته القرية الأولمبية في سوتشي "أنا على ثقة بأننا سنستغل هذه المناسبة كي نتحدث بأجواء هادئة وودية ونبحث عن نقاط تلاق للمضي قدما بحل المشكلات العالمية، وهي كثيرة.. المشكلات كثيرة منها سوريا وأوكرانيا".

وأشار بوتين إلى أن الوضع في أفغانستان سيكون كذلك موضوع نقاش، كونه يثير قلق روسيا وشركائها من البلدان الآسيوية، وخاصة ما بعد انسحاب القوات الأميركية من هذا البلد.

وكذلك أعرب الرئيس الروسي عن شكره للشركاء الأجانب على المساعدة التي قدموها لضمان أمن الأولمبياد الشتوي في سوتشي، لافتا إلى أن "المسائل الأمنية كانت على الدوام محل اهتمام من الجميع".

وقال "أود أن أشكر الزملاء من جميع دول العالم على تعاونهم الوثيق مع شركائهم من روسيا"، لافتاً إلى أنه تم إحداث "مقر عمليات" في سوتشي لمراقبة الوضع الأمني يتواجد فيه على مدار الساعة ممثلون عن أجهزة أمنية من روسيا ودول أجنبية.

 

×