بولاتوف داخل عربة اسعاف في مطار فيلنيوس

المعارض الاوكراني بولاتوف يصل الى ريغا في طريقه الى فيلنيوس

وصل المعارض الاوكراني دميترو بولاتوف الذي قال انه تعرض للتعذيب طوال اسبوع، مساء الاحد الى ريغا في طريقه الى فيلنيوس حيث سيتلقى العلاج، وفق ما صرح متحدث باسم وزارة الخارجية اللاتفية.

وقال كارليس ايهنبومز لمراسل لفرانس برس موجود في المطار "لقد حطت طائرته (...) تعلم السلطات في مطار ريغا بانه في الطائرة في طريقه الى فيلنيوس، وهي مستعدة لتقدم اي مساعدة انسانية ضرورية اليه".

واعلنت النيابة الاوكرانية الاحد ان بولاتوف الناشط المعارض الذي ارادت السلطات الاوكرانية ملاحقته بتهمة التسبب ب"اضطرابات كبيرة"، سمح له بالتوجه الى الخارج لتلقي علاج طبي.

وبعيد ذلك، اعلنت وزارة الخارجية الليتوانية ان المعارض سيتلقى العلاج في ليتوانيا التي ينتظر وصوله اليها ليل الاحد الاثنين.

وقال وزير الصحة الليتواني فيتينيس اندروكايتيس مساء الاحد لفرانس برس "انه سينقل في سيارة اسعاف الى مستشفى في فيلنيوس. نحن مستعدون لمساعدة جميع الاوكرانيين الجرحى من دون تمييز بين المعارضة والاخرين. ليتوانيا تراست لتوها الاتحاد الاوروبي وستساعد اوكرانيا بقدر ما تستطيع، ايضا في اطار الشراكة الشرقية" للاتحاد الاوروبي.

وما رواه بولاتوف (35 عاما) الذي قال انه خطف في 22 كانون الثاني/يناير في كييف وترك في غابة الخميس بعد تعرضه للتعذيب بايدي مجهولين، اثار مخاوف من قمع مقنع واحدث صدمة في اوروبا والولايات المتحدة.

 

×