صورة ارشيفية

كوريا الشمالية توسع موقعا لاطلاق الصواريخ

بدأت كوريا الشمالية باعمال توسيع موقع سوهاي (غرب) كي تتمكن على المدى الطويل من اطلاق صواريخ استرايجية قادرة على ضرب الولايات المتحدة، حسب ما اعلن معهد اميركي الاربعاء.

وقال المعهد الاميركي-الكوري التابع لجامعة جونز-هوبكينز الذي استند الى صور بالاقمار الاصطناعية القتطت خلال الشهرين الماضيين، ان نظام بيونغيانغ بدأ بعملية اطلاق تجريبي لدفاع الصاروخ البالستي العابر للقارات كي ان-08 الذي يصل مداه الى ما بين 5500 و11000 كلم.

واوضح المعهد ان هذا لامر يظهر ان كوريا الشمالية قد تكون تستعد "لبرنامج اطلاق صلب في المستقبل".

واشار الى ان اعمال التوسيع الجارية في موقع سوهاي ستتيح "اطلاق صواريخ فضائية كبيرة وصواريخ بالستية قادرة على ضرب شمال شرق اسيا والولايات المتحدة" معتبرا ان الاعمال الجارية تشير الى وجود علمية اطلاق جديدة  قد تحصل في اذار/مارس او نيسان/ابريل.