وزير الأمن الإيراني محمود علوي

وزير الأمن الإيراني يقول إن المجموعات 'التكفيرية' أصغر من أن تسبب مشكلة لبلاده

اعتبر وزیر الأمن الإيراني، محمود علوي، أن المجموعات "التكفیریة" أصغر من أن تسبب مشكلة لإیران أو حتى "تستعرض عضلاتها أمامها".

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (ارنا) عن علوي، قوله في مراسم تشییع جثمان الدبلوماسي الإیراني ابو القاسم أسدي، الذي قتل في الیمن على يد مسلحين، "إن عجز العناصر الإرهابیة وغضبها هو نتيجة لنجاح الدبلوماسیة الإیرانیة وحکومة التدبر والأمل" في إيران.

ومن جهة ثانية، قال مساعد وزیر الخارجیة للشؤون القنصلیة والبرلمانیة والرعایا الایرانیین خارج البلاد، حسن قشقاوي، إن وفداً إیرانیا سیتوجه قریباً الی الیمن لتقصي الحقائق حول حادثة اغتیال الدبلوماسي الإیراني.