حاملة الطائرات الصينية لياوننغ في ميناء داليان

الصين باشرت بناء ثاني حاملة طائرات لديها

اعلن مسؤول شيوعي رفيع السبت ان الصين باشرت بناء ثاني حاملة طائرات لديها، على ان يتم بناء سفينتين مماثلتين في وقت لاحق، وفق ما نقلت الصحف.

وهي المرة الاولى التي يؤكد مسؤول صيني رسمي هذا الامر الذي يتم في ميناء داليان الكبير في شمال شرق الصين، بحسب ما اوضحت صحيفة نانفانغ دوشيباو.

والمسؤول هو وانغ مين امين سر الحزب الشيوعي في مقاطعة لياوننغ حيث ميناء داليان، وقد اعلن الامر خلال اجتماع السبت للجمعية الشعبية الاقليمية، بحسب ما ذكرت صحيفة تاكونغباو الصادرة في هونغ كونغ والقريبة من السلطات الصينية.

واوضح وانغ ان اعمال بناء حاملة الطائرات الثانية ستستمر ستة اعوام، لافتا الى ان الصين ستملك في نهاية الامر اربع حاملات طائرات.

وفي ايلول/سبتمبر 2012، وضعت الصين اول حاملة طائرات لديها قيد الخدمة هي السفينة لياوننغ التي يبلغ طولها 300 متر.

وتم تحديث هذه السفينة وتجهيزها في داليان انطلاقا من نموذج سفينة حربية تعود اصلا الى البحرية السوفياتية.

وجاء هذا الاجراء في ذروة ازمة في العلاقات بين بكين وطوكيو حول السيادة على جزر في بحر الصين الشرقي.

ولاحقا، اعلن مسؤولون صينيون عسكريون كبار ان بلادهم تنوي التزود بحاملات طائرات عدة من دون ان يدلوا بتفاصيل.

وفي بداية كانون الثاني/يناير، عادت لياوننغ تواكبها مجموعتها البحرية والجوية من مهمة اولى في جنوب بحر الصين حيث تخوض الصين ايضا نزاعات سيادية عدة مع جيرانها.

وجرت هذه المناورات في اجواء من التوتر وكادت ان تشهد اصطداما بين سفينة للبحرية الاميركية واخرى صينية.

ويرى الخبراء ان الصين تريد من امتلاك حاملة طائرات ان تبرز صورة البلد الذي يتسلح فقط للدفاع عن نفسه.

 

×