مدينة صنعاء

إصابة دبلوماسي إيراني خلال محاولة اختطافه في صنعاء

أصيب دبلوماسي إيراني في اليمن، بإصابات بليغة، في إطلاق النار عليه من قبل مسلحين حاولوا اختطافه في صنعاء.

وقال مصدر أمني يمني، إن الدبلوماسي الإيراني، علي أصغر أسدي، وهو المحلق الإقتصادي بسفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، أصيب بإطلاق النار عليه في صنعاء، مشيراً الى أنه تم نقله الى المستشفى اليمني - الألماني القريب من السفارة وحالته حرجة.

وأضاف أن 6 مسلحين يعتقد انهم من تنظيم "القاعدة" حاولوا اختطاف أسدي في جنوب صنعاء.

ولفت المصدر "الى أن حالة الدبلوماسي الإيراني حرجة حيث أصيب بـ 3 طلقات في مكان حساس من الجسد".

وذكرت وكالة "اليمن" الإخبارية المستقلة، أن الدبلوماسي الإيراني أصيب بجروح بليغة لدى مقاومته مسلحين حاولوا اختطافه في سوق "شميلة هاري" جنوب العاصمة صنعاء.

واضافت أن الدبلوماسي ومرافقه أبديا مقاومة شديدة مما دفع الخاطفين لإطلاق النار عليهما.

وكان تنظيم القاعدة اختطف في 22 يوليو/تموز الملحق الإداري بالسفارة الإيرانية بصنعاء ولا يزال محتجزا لدى خاطفيه الذين يطالبون بفدى كبيرة لإطلاقه.

 

×