وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

روسيا: العثرة الرئيسية لإطلاق 'جنيف 2' هي عدم وضوح موقف المعارضة السورية منه

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، أن عدم وضوح موقف المعارضة السورية من حضور مؤتمر "جنيف 2" حول المقرر عقده في 22 كانون الثاني/يناير الجاري، بمثابة العثرة الرئيسية أمام إطلاق المؤتمر.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن المتحدث باسم الخارجية الكسندر لوكاشيفيتش، أن "الحكومة السورية أكدت منذ فترة طويلة مشاركتها في هذا المؤتمر الهام من دون شروط مسبقة وقدّمت وفدها"، مضيفاً أنه "في ظل هذا فإن قلقاً يظهر من عدم وضوح موقف المعارضة من قدومها إلى المفاوضات".

وأضاف أن "هذا الأمر بالذات بمثابة العثرة الرئيسية على طريق إطلاق المؤتمر الذي من شأنه وضع نهاية لحمام الدم ومأساة المدنيين في الجمهورية العربية السورية، وفتح المجال لتسوية النزاع في البلاد".

وذكر أن التحضيرات للمؤتمر دخلت مرحلتها النهائية الحسّاسة، مضيفاً أنه "في هذا الصدد من غير المفاجئ أن يقوم عدد من المعارضين المتصلّبين بإظهار رغبة برمي مسؤولية عدم قدرة المعارضة على تأكيد استعدادها للمشاركة في جنيف 2 على غيرهم وعلى الجانب الروسي كذلك".

وقال لوكاشيفيتش "نريد أن نتفادى هذا الأسلوب، ونشدّد على أن الجانب الروسي دعم وسيدعم قدوم إلى المفاوضات المقبلة في جنيف أكبر وفد ممكن من ممثلي المعارضة السورية كما جاء في إعلان جنيف المؤرخ 30 يونيو/حزيران 2012 ، والمدعوم بقرار مجلس الأمن رقم 2118".