الشرطة البريطانية

الشرطة البريطانية تخلي سبيل شقيق مهندس الطيران العراقي سعد الحلي بعد اعتقاله بتهمة قتله

أفرجت الشرطة البريطانية، عن رجل كانت اعتقتله بتهمة قتل شقيقه مهندس الطيران العراقي الحاصل على الجنسية البريطانية، سعد الحلي، مع زوجته ووالدتها ورجل على دراجة هوائية بمنتجع فرنسي عام 2012.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن شرطة مقاطعة ساري قررت، اليوم الأربعاء، الإفراج عن، زيد الحلي، البالغ من العمر 54 عاماً لعدم توفر أدلة كافية لتوجيه اتهام له بارتكاب جريمة قتل.

واضافت أن شرطة ساري اكدت بأنها "لا تملك أدلة كافية في هذه المرحلة لاتهام زيد الحلي بارتكاب أي جرم جنائي، ولن تتخذ بحقه أي اجراء في هذا الوقت".

ونسبت (بي بي سي) إلى متحدث باسم الشرطة قوله "إن الشرطة الفرنسية ما تزال تقود التحقيق حول مقتل سعد الحلي وأفراد من عائلته، ونواصل العمل معها بشكل وثيق في التحقيق، وأجرينا تحقيقات شاملة في المملكة المتحدة".

واعتقلت الشرطة البريطانية، زيد الحلي، في الرابع والعشرين من حزيران/يونيو 2013 بشبهة التآمر لارتكاب جريمة قتل، وفي اطار التحقيق الذي تجريه حول مقتل شقيقه سعد وزوجته ووالدتها وشخص فرنسي كان يركب دراجته الهوائية في المنطقة بالرصاص.

وكان الحلي (50 عاماً) يقضي عطلة مع عائلته في منطقة الألب السياحية شرق فرنسا حيث عُثر عليه في أيلول/سبتمبر 2012 مقتولاً مع زوجته اقبال (47 عاماً) ووالدتها سهيلة العلاف (74 عاماً) بعيارات نارية في الرأس إلى جانب الفرنسي سيلفان موليير الذي كان يركب دراجته الهوائية في المنطقة، في هجوم أصاب ابنته زينب البالغة من العمر 7 سنوات بجروح خطيرة وترك شقيقتها زينا (4 سنوات) تعاني من صدمة شديدة.

 

×