وزير الخارجية الامريكي جون كيري

الخارجية الأميركية تؤكد عدم توجيه كيري دعوة لإيران للمشاركة في 'جنيف 2'

أكدت وزارة الخارجية الأميركية ان وزير الخارجية جون كيري، لم يوجه دعوة إلى إيران للكمشاركة في مؤتمر "جنيف 2".

وردت نائبة المتحدثة باسم وزارة الخاريجة الأميركية، ماري هارف، على ما يتردد عن ان كيري دعا إيران إلى "جنيف 2"، إثر لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والمبعوث المشترك الأخضر الإبراهيمي في باريس، فأكدت ان الموقف الأميركي من هذه المسألة "لم يتغير بأي طريقة من الطرق".

وأوضحت انه لا يمكن لإيران أن تشارك، على المستوى الوزاري، ما لم تقبل بيان جنيف 1، بالإضافة إلى القيام بأمور عدة أخرى حتى ينظر المجتمع الدولي بإيجابية إليها "ولكن لا مؤشرات على انها راغبة في ذلك".

وأضافت هارف "لا نعتقد ان هذا سيحصل من الآن وحتى موعد جنيف 2، ووزير الخارجية لم يكن يقول أي شيء مختلف عن ذلك".

وشددت على ان كيري، لم يكن يعبر عن انفتاح تجاه لعب إيران دوراً في المؤتمر، وهو بالتأكيد لم يكن يقدم إليها دعوة، بل كان ببساطة يقول ان ثمة سبلاً حتى تظهر إيران للعالم انها تريد نتائج إيجابية، وهذا يعني انه إذا أرادت أن تلعب دوراً إيجابياً على هامش المؤتمر، "فسوف ننظر بإيجابية أكبر إلى ذلك".

وأكدت انه لا يجب تفسير كلامه بأنه في حالت قامت إيران بأمور معينة فسوف تتم دعوتها بالتأكيد إلى المؤتمر.

وختمت مشيرة إلى ان لا "مؤشر على ان (الإيرانيين) سيذهبون، فالمؤتمر خلال أيام وأعتقد ان احتمال حصول ذلك بسيط جداً".

 

×