زعيمة المعارضة في بنغلادش تطالب باجراء انتخابات جديدة

طالبت زعيمة المعارضة في بنغلادش خالدة ضياء الثلاثاء رئيسة الوزراء الشيخة حسينة واجد باجراء انتخابات تشريعية جديدة، واصفة الانتخابات التي جرت الاحد واكتسحها الحزب الحاكم بعدما قاطعتها المعارضة ب"المهزلة".

وقاطعت المعارضة بقيادة الحزب القومي في بنغلادش الانتخابات التشريعية التي جرت الاحد بعدما رفضت رئيسة الوزراء مطلب المعارضة بتشكيل حكومة حيادية للاشراف على العملية الانتخابية كما كان يحصل في المرات السابقة.

وكانت انتخابات الاحد الاعنف على الاطلاق في تاريخ البلاد مع سقوط 26 قتيلا في اعمال شغب ومواجهات اضافة الى احراق ونهب المئات من مراكز الاقتراع من قبل انصار المعارضة.

وقالت ضياء، زعيمة الحزب القومي في بنغلادش، في بيان "اطالب الحكومة بالغاء هذه الانتخابات المهزلة وبالاستقالة وبالتوصل الى اتفاق (مع المعارضة) لتنظيم انتخابات حرة وحيادية ونزيهة تشرف عليها حكومة حيادية".

واضافت ضياء، الموضوعة منذ اسبوعين قيد الاقامة الجبرية في منزلها، ان "الانتخابات الفضيحة التي جرت في 5 كانون الثاني/يناير لم تظهر انعدام ثقة الشعب بالحكومة فحسب وانما اظهرت كذلك ان تنظيم انتخابات حرة وحيادية ونزيهة وسلمية يقبل عليها الناخبون لا يمكن ان يحصل من دون حكومة حيادية ولجنة انتخابية مستقلة".

ومنذ الاثنين تتزايد الضغوط على رئيسة الوزراء لاجراء انتخابات جديدة، وكان ابرز هذه الضغوط من واشنطن التي اعربت عن "خيبة املها" مطالبة بانتخابات جديدة "ذات مصداقية".