روسيا: 10 قتلى في انفجار داخل حافلة في فولغوغراد

قتل عشرة اشخاص في انفجار وقع صباح الاثنين في حافلة كهربائية للركاب في فولغوغراد جنوب غرب روسيا غداة عملية انتحارية اوقعت 17 قتيلا في المدينة ذاتها، على ما افادت مصادر رسمية.

وقال المتحدث باسم لجنة التحقيق فلاديمير ماركين لوكالات الانباء الروسية ان اللجنة المكلفة التحقيقات الكبرى في روسيا اعلنت على الفور فتح تحقيق في "اعتداء ارهابي" و"تهريب اسلحة".

وكان ماركين افاد في وقت سابق عن وقوع عشرة قتلى بحسب "معطيات اولية" مؤكدا بذلك حصيلة اوردها ممثلون عن القوات المحلية في منطقة فولغوغراد القريبة من القوقاز الروسي المضطرب.

كما اصيب عشرة اشخاص بجروح وفق حصيلة اولية اعلنتها الوزارة المحلية للحالات الطارئة، على ما افادت المتحدثة باسمها ايرينا غوغوليفا لوكالة انترفاكس.

وذكرت وزارة الحالات الطارئة في بيان ان الانفجار وقع في الساعة 8,23 (4,23 تغ).

وبحسب مشاهد عرضها التلفزيون الروسي فان الحافلة الكهربائية دمرت بالكامل في الانفجار الشديد.

وقتل 17 شخصا الاحد في اعتداء نسب الى انتحارية في محطة القطارات في فولغوغراد في وقت تشهد حركة كثيفة مع بدء فترة الاعياد للعديد من الروس.

وعزز الاعتداء المخاوف بالنسبة لامن الدورة الشتوية للالعاب الاولمبية التي تنظم في شباط/فبراير في سوتشي.

وتم تعزيز الاجراءات الامنية في جميع محطات القطارات والمطارات الرئيسية في روسيا اثر اعتداء الاحد.

كما اعلنت السلطات المحلية عن مستوى انذار مرتفع ضد عمليات ارهابية في منطقة فولغوغراد لمدة 15 يوما.

وتسعى حركة التمرد الاسلامية لاقامة دولة اسلامية في شمال القوقاز ودعا زعيمها دوكو عمروف العدو الاول للكرملين في تموز/يوليو في شريط فيديو الى شن هجمات لمنع تنظيم دورة الالعاب الاولمبية في سوتشي "بجميع الوسائل".