صدامات قبل تظاهرة المعارضة في بنغلادش

جرت مواجهات الاحد بين الشرطة ومئات المتظاهرين الذين كانوا يحاولون الوصول الى وسط العاصمة للمشاركة في تجمع كبير من اجل المطالبة بارجاء انتخابات الخامس من كانون الثاني/يناير.

وتستخدم الشرطة خراطيم المياه بالقرب من المحكمة العليا بينما يردد المتظاهرون هتافات معادية لرئيسة الوزراء الشيخة حسينة واجد للمطالبة بارجاء الاقتراع.

وكانت الشرطة منعت هذه التظاهرة التي اطلق عليها اسم "مسيرة الديموقراطية" خوفا من حدوث اعمال عنف جديدة.

وترفض رئيسة الوزراء الشيخة حسينة واجد ارجاء الاقتراع على الرغم من تغيب حزب المعارضة الرئيسي حزب بنغلادش القومي وحلفائه ال17 الذين يطالبون منذ اشهر بتشكيل حكومة تقنية للاشراف على الانتخابات.

وكانت الشرطة اوقفت السبت حوالى الف من مؤيدي المعارضة في اطار "اجراءات وقائية" بينما علقت السلطات رحلات الحافلات والعبارات والقطارات في دكا، مما يؤدي الى عزل العاصمة عن بقية البلاد.

وقال الناطق باسم الشرطة مسعود الرحمن ان نحو احد عشر الف شرطي او ممثل لقوى الامن نشروا في المدينة.

واندلعت صدامات صباح الاحد بين الشرطة ومتظاهرين، وكذلك بين المتظاهرين ومؤيدين لرابطة عوامي، كما ذكر صحافي من وكالة فرانس برس.

 

×