بوتين يقول إن منظومة جديدة من الصواريخ البرية الحديثة دخلت الخدمة العسكرية

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، أن منظومة جديدة من الصواريخ البرية الحديثة دخلت الخدمة العسكرية.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن بوتين قوله خلال اجتماع مع أعضاء الحكومة الروسية اليوم، إنه تم إدخال منظومة صاروخية من الجيل الأحدث تنطلق صواريخها من المنصات المخبأة تحت الأرض، الى الخدمة العسكرية.

وأضاف أيضاً أنه تم مؤخراً تدشين غواصة جديدة مخصّصة لحمل صواريخ ذات رؤوس نووية وإطلاقها.

واعتبر الرئيس الروسي هذة الإنجازات "حدثاً كبيراً في تاريخ البلاد، وحصيلة للعمل المثمر المشترك".

وقال "كان من المستحيل تحقيق هذا الإنجاز من دون التعاون بين الجهات المالية والاقتصادية ومجمع الصناعات الدفاعية، وكذلك من دون ضمان الحالة الملائمة للمرافق الاجتماعية والجهود المنسّقة التي تبذلها كل الفروع والأقسام في الحكومة والديوان الرئاسي وأجهزة القوة".

يذكر أن القوات البحرية الروسية، استلمت يوم الاثنين الماضي، غواصة ثانية من فئة "بوري" من مصنع "سيفماش" للسفن في مدينة سيفيرودفينسك في شمال شطر روسيا الأوروبي.

 

×