بايدن بحث مع شي جينبينغ "المخاوف" الناجمة عن منطقة الدفاع الجوي الصينية

اعلن نائب الرئيس الاميركي جو بايدن الخميس في بكين انه بحث مع الرئيس شي جينبينغ "المخاوف الفعلية" التي اثارتها في اسيا الشرقية منطقة الدفاع الجوي التي اقامتها الصين.

وقال بايدن خلال ندوة لرجال اعمال ان "اعلان الصين الاخير والمفاجئ عن اقامة منطقة الدفاع الجوي الجديدة اثار بالتاكيد قلقا فعليا في المنطقة".

وتابع "كنت صريحا جدا حين ابديت موقفنا الحازم وتطلعاتنا (حول المسالة) خلال مباحثاتي مع الرئيس شي".

واجرى بايدن الاربعاء محادثات مع شي استمرت لفترة اطول بكثير مما كان متوقعا قاربت اربع ساعات.

وقال مسؤول كبير في البيت الابيض ان المسؤولين الاميركيين اكدوا خلال المحادثات انهم ينتظرون من بكين تدابير ملموسة تسمح بخفض التوتر في بحر الصين.

وتابع المسؤول طالبا عدم كشف اسمه انه تم التأكيد مجددا على موقف واشنطن التي لم تعترف بمنطقة الدفاع الجوي الجديدة التي اقامتها السلطات الصينية.

واعلنت الصين في 23 تشرين الثاني/نوفمبر اقامة "منطقة دفاع جوي" من طرف واحد فوق منطقة كبيرة من بحر الصين الشرقي تشمل جزر سنكاكو التي تديرها اليابان وتطالب بها بكين تحت تسمية جزر دياويو.

واثار القرار الصيني عاصفة دبلوماسية وموجة استياء بين عدد من الدول المجاورة.

وبعدما شدد بايدن الثلاثاء في طوكيو على متانة التحالف الاميركي الياباني، يغادر الخميس بكين الى سيول حليفة واشنطن الاخرى في المنطقة.

 

×