اكثر من 15 الف متضرر جراء فيضانات في النيجر

افادت الامم المتحدة والسلطات النيجرية الاثنين ان اكثر من 15 الف شخص منكوبون جراء فيضانات حصلت مطلع نوفمبر في جنوب شرق النيجر.

وقال مكتب الشؤون الانسانية في الامم المتحدة في بيان نشر الاثنين في نيامي انه "بتاريخ 29 نوفمبر، تعرضت حوالى 20 قرية لفيضانات ما نجم عنه 2123 مسكنا منكوبا، اي 15 الفا و86 شخصا" في منطقة ديفا (جنوب شرق) بالقرب من نيجيريا وتشاد.

وتتجه اعداد ضحايا فيضان نهر كومادوغو يوبي الذي ينبع من نيجيريا المجاورة، الى الازدياد بشكل كبير. وكانت حصيلة سابقة للامم المتحدة نشرت في 15 نوفمبر تحدثت عن 5412 منكوبا.

وقال موسى محمد الموظف في ديفا لوكالة فرانس برس ان "الوضع يزداد سوءا. نوجه نداء الى كل اصحاب النوايا الطيبة".

وادت المياه الى تدمير حقول زراعية ما قد يؤدي الى "تفاقم الوضع" الغذائي للمزارعين المحليين الذين تضرروا في العام 2012 جراء ازمة غذائية ناجمة عن موجة جفاف وفيضان سابق لنهر كومادوغو يوبي، بحسب مكتب الشؤون الانسانية في الامم المتحدة.

كذلك غمرت المياه مدارس وادت الى تضرر الطرق التي تربط النيجر ونيجيريا، و"شل" التجارة بين الدولتين ما ادى الى ارتفاع بنسبة 30% لاسعار بعض المواد المستوردة من نيجيريا، وفق المكتب.

 

×