اسرائيل ستنضم لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة

اعلن مسؤول اسرائيلي الاحد ان اسرائيل ستنضم الى مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة كعضو في مجموعة اوروبا الغربية.

وقال المسؤول الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس انه تمت الموافقة على انضمام اسرائيل الى مجموعة اوروبا الغربية في مجلس حقوق الانسان وانه من المتوقع توجيه دعوة رسمية لها قريبا.

وقطعت اسرائيل الجسور مع المجلس عندما قرر في آذار/مارس 2012 اطلاق اول تحقيق دولي مستقل حول تأثير المستوطنات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية المحتلة.

وتعرضت اسرائيل لانتقادات كثيرة بسبب البناء الاستيطاني المتزايد في الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية المحتلة.

وقاطعت اسرائيل دورة خاصة للمجلس كانت مخصصة لها في 29 كانون الثاني/يناير، في سابقة في تاريخ هذه الهيئة.

واوردت تقارير اعلامية ان الدولة العبرية وافقت على تجديد التعاون مع المجلس بشرط قبولها كعضو في المجموعة الاوروبية.

ونقلت صحيفة جيروزاليم بوست عن مسؤول اسرائيلي لم تكشف عن اسمه القول "تم قبولنا اخيرا كعضو في مجموعة جغرافية (في جنيف)، مما يعني ان علاقاتنا مع هيئات الامم المتحدة في جنيف ستصبح طبيعية بشكل او باخر".

واضاف "ستبدأ نهاية الاستثناء والتهميش الذي تعاني منه  اسرائيل".

وكانت اسرائيل قررت في تشرين الاول/اكتوبر الماضي المشاركة في اجتماع لمجلس حقوق الانسان في الامم المتحدة للمرة الاولى منذ عام 2012.

 

×