هولندا تحتفي بمرور مئتي عام على تأسيس النظام الملكي

تحدى الاف الاشخاص البرد والامطار السبت في لاهاي للمشاركة في اطلاق الاحتفالات بالذكرى المئوية الثانية لتأسيس الدولة الهولندية الحديثة.

ومثل الممثلون وصول الامير فيليم فريدريك في 30 تشرين الثاني/نوفمبر  1813 الذي توج بعد ذلك ملكا ، في ساحة شيفينينغن في ضاحية لاهاي.

وشارك الملك الحالي فيليم-الكسندر من جهته في مراسم رسمية الى جانب زوجته الاميرة ماكسيما ووالدته بياتريكس ورئيس الوزراء مارك روته.

وقال فيليم-الكسندر "اليوم قبل مئتي عام زرعت بذور ما سيعرف لاحقا بمملكة هولندا". وتمنى رئيس الوزراء "ذكرى سعيدة" لمملكة هولندا.

ويعتبر وصول فيليم-فريدريك العام 1813 الى ساحة شيفينينغن العامل المسبب لتأسيس الدولة الهولندية.

وكان عائدا من المنفى حيث امضى 18 عاما تحت الهيمنة الفرنسية.

وستستمر الاحتفالات بالذكرى المئوية الثانية في السنتين المقبلتين على ان تختتم في ايلول/سبتمبر 2015 في امستردام على ما اعلن المنظمون.

 

×