×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

بريطانيون أعضاء بـ'القاعدة' يستخدمون 'تويتر' للإعلان عن 'جهاد الـ 5 نجوم' في سوريا

ذكرت صحيفة "ديلي تليغراف" اليوم الأربعاء، أن بريطانيين أعضاء في تنظيم "القاعدة" يستخدمون موقع (تويتر) ووسائل التواصل الإجتماعية الأخرى، للاعلان عن ما اسموه "جهاد الـ 5 نجوم" في سوريا.

وقالت الصحيفة إن اندفاع "الجهاديين" الأجانب إلى سوريا من بريطانيا والولايات المتحدة وأوروبا، أثار ظاهرة جديدة يقوم من خلالها المقاتلون باستخدام مواقع الإنترنت لتجنيد أعضاء جدد، وتدوين كلمات التأبين لشهدائهم، وارسال الرسائل إلى ذويهم وأصدقائهم في أوطانهم، وإسداء المشورة للمتطوعين الجدد، وتسجيل اليوميات عن خبراتهم هناك.

واضافت أن الجهاد في سوريا "أصبح الحرب المقدسة في القرن الـ21 ويختلف عن الجهاد في افغانستان في عقد الثمانينات.. ويمكن أن يقضي الجهاديون في سوريا ليال على ألعاب الإنترنت، والدردشة مع أسرهم في بريطانيا، أومشاهدة أشرطة الفيديو لتنظيم القاعدة على شبكة الإنترنت في أماكن نومهم".

ونسبت الصحيفة إلى، شيراز ماهر، المحلل في المركز الدولي لدراسة التطرف في لندن، قوله "إن المواد الأساسية الثلاث التي يحتاج لها الجهاديون في سوريا هي: ورق التواليت، والإسعافات الأولية، وجهاز (آي باد)، وفقاً للجهاديين أنفسهم، لأن الكثير منهم ينتمون إلى مجتمعات غربية تستخدم وسائل الإعلام الاجتماعية لا سيما موقع تويتر، لكونه منبر مفيد لتبادل المعلومات".

واضاف ماهر "أن فكرة جهاد الـ 5 نجوم خاصة بسوريا، ويردد الجهاديون هناك بأن هذا الترف لن يستمر إلى الأبد ويدعون المتطوعين للمجيء إلى هناك لاستخدامه الآن، ويبثون صوراً في مواقعهم عن كعك (كيت كات) والمشروبات المنشطة (ريد بول)، وهم يعرفون أنهم ذاهبون إلى الموت ويقدمون أنفسهم كشهداء للجهاد".

واشارت إلى أن "الجهاديين" في سوريا يعتقدون أن أمورهم جيدة في سوريا إلى درجة أنهم يتداولون عبارة "جهاد الـ 5 نجوم"، وكتب جهادي تغريدة في موقع تويتر قال فيها "إن أخاً مجاهداً في مالي لم يتمكن من تغيير ملابسه أوالاستحمام لمدة شهرين، لكن لدينا في سوريا جهاد الخمسة نجوم ونأمل أن يجزيه الله خيراً".

وقالت الصحيفة إن "جهادياً" في سوريا يُدعى (أبو القعقاع) يُعتقد أنه بريطاني فتح حساباً على موقع (فليكر) للرد على أسئلة البريطانيين الراغبين في التطوع للجهاد في سوريا، ورد على سؤال حول ما إذا كانت سوريا هي حقاً أفضل مكان للجهاد على وجه الأرض بأن "كل كلمة يرددها حول ذلك هي صحيحة، وهو يجلس كل صباح أمام موقد من النار ويحتسي الشاي".