فابيوس: مؤتمر جنيف-2 سيعقد بدون بشار الاسد

اعتبر وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الثلاثاء ان مؤتمر السلام حول سوريا الذي حددت الامم المتحدة موعده في 22 كانون الثاني/يناير في جنيف سيعقد بين ممثلي النظام- بدون الرئيس بشار الاسد- والمعارضة المعتدلة.

وقال الوزير لاذاعة محلية ان "جنيف-2 سيعقد لكن اذكر بان هدف المؤتمر هو عدم اجراء مباحثات عابرة حول سوريا، وانما موافقة متبادلة بين ممثلي النظام- بدون بشار- والمعارضة المعتدلة للوصول الى تشكيل حكومة انتقالية كاملة الصلاحيات".

واضاف فابيوس "انه امر صعب جدا لكنه الحل الوحيد الذي يؤدي الى استبعاد بشار الاسد والارهابيين".

وقال "انه موقف صائب. الاميركيون الان يدعمون هذا الموقف".

وكان وزير الخارجية الاميركي جون كيري اعتبر الاثنين ان مؤتمر جنيف سيشكل "افضل فرصة (...) لتشكيل حكومة انتقالية عبر توافق مشترك".

وسيلتقي المبعوث الاممي الى سوريا الاخضر الابراهيمي مرة جديدة في 20 كانون الاول/ديسمبر مسؤولين روس واميركيين للتحضير للمؤتمر وخصوصا لاختيار المشاركين.

 

×