13 قتيلا في عواصف ثلجية في الولايات المتحدة

اعلنت وسائل الاعلام الاميركية الاحد ان 13 شخصا على الاقل لقوا مصرعهم في جنوب غرب الولايات المتحدة الذي شهد تساقط ثلوج وامطار، قبل ايام من عيد الشكر احدى اهم المناسبات التي يحتفل بها الاميركيون.

ويفترض ان تستمر العاصفة الثلجية متوجهة شرقا في الايام المقبلة بينما يستعد عشرات الملايين من الاميركيين للسفر برا او جوا بمناسبة عيد الشكر الذي يحتفل به الخميس.

وظهرت في لقطات للمنطقة المتضررة بالعاصفة طبقات كثيفة من الجليد تغطي الارصفة.

وقال خبراء الارصاد الجوية في موقع اكيوويذر.كوم ان تساقط الثلوج سيستمر على جبال الابالاش ونيو انغلند حتى الاربعاء، اليوم الذي يشهد عادة حركة سفر استثنائية بمناسبة عيد الشكر.

واضافوا ان امطارا غزيرة في الجنوب يمكن ان تؤثر على حركة السير والنقل الجوي.

وتوقعت المنظمة الاميركية للسيارات ان يسافر اكثر من 43 مليون شخص بمناسبة عيد الشكر الذي يحتفل فيه الاميركيون في اجواء عائلية عادة.

وحاليا، ادى الجليد والسيول الى اوضاع خطيرة في ولايات اوكلاهوما وكاليفورنيا ونيومكسيكو واريزونا.

ولقي اربعة اشخاص حتفهم في حوادث متفرقة في اوكلاهوما، واربعة آخرون في حادثين في تكساس. وقتلت طفلة في الرابعة من العمر عندما انقلبت السيارة التي كانت فيها في نيومكسيكو، كما ذكرت شبكة ان بي سي نقلا عن عناصر في الشرطة وفرق الانقاذ.

وفي كاليفورنيا، اول ولاية ضربتها العاصفة الاسبوع الماضي، قتل شخص بكابلات كهربائية مقطوعة بينما لقيت امرأة مصرعها في سقوط شجرة على سيارتها. ولقي شخص ثالث حتفه في حادث سير، حسب ان بي سي.

وفي ولاية اريزونا جرفت السيول نجمت عن سوء الاحوال الجوية رجلا في نهر سانتا كروز. وقد عثر على جثته الجمعة.

 

×