رايس تقول إن واشنطن لن تعتذر من أفغانستان بموجب اتفاق أمني

قالت مستشارة الأمن القومي الأميركية سوزان رايس، إن الولايات المتحدة لن تعتذر إلى أفغانستان عن أخطاء ارتكبها جنود أميركيون في البلاد، بموجب اتفاق أمني يجري التفاوض عليه بين البلدين.

وأضافت رايس في مقابلة مع شبكة (سي أن أن) "لن تتم صياغة أو تسليم رسالة كتلك. لا حاجة كي تعتذر الولايات المتحدة إلى أفغانستان".

وتابعت "على العكس، لقد قدّمنا تضحيات ودعمنا تقدّمهم الديمقراطي ومحاربة مسلّحي القاعدة. لذا (رسالة الاعتذار) ليست على الطاولة".

وكان المتحدث باسم الرئيس الأفغاني حامد كرزاي، قال بعد اتصال بين كرزاي ووزير الخارجية الأميركي جون كيري، إن الرئيس باراك أوباما سيكتب رسالة رسمية يؤكد فيها أن الولايات المتحدة لن تكرر "الأخطاء الماضية" التي أدّت إلى سقوط ضحايا مدنيين.

يشار إلى أن الطرفين الأميركي والأفغاني يجريان محادثات منذ فترة للتوصّل إلى اتفاق أمني، وفي حال لم يجرِ التوصّل إليه سيترتب على الولايات المتحدة الأميركية سحب جميع قواتها من أفغانستان في نهاية العام 2014.

 

×