×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الجيش التركي: مسلحين أكراد هاجموا موكباً عسكرياً ولا ضحايا

أعلن الجيش التركي ان مسلحين من حزب العمال الكردستاني هاجموا بالبنادق والقذائف الصاروخية موكباً عسكرياً في جنوب شرق البلاد، بدون أن يوقعوا ضحايا، في انتهاك لوقف إطلاق النار الذي كان الحزب أعلنه في مارس الماضي.

وقال الجيش في بيان نشر على موقعه الالكتروني اليوم الجمعة، إن مسلحين "أقاموا كميناً لموكب عسكري مؤلف من 4 عربات ووحدتين من القوات الخاصة بالشرطة في مقاطعة نصيبين وأطلقوا عليه بين 100 و150 رصاصة بواسطة أسلحة رشاشة".

واضاف البيان انه تم إطلاق قذيفة عاملة بالدفع الصاروخي على عربة مدرعة، غير أنها لم تصبها، ولفت إلى ان عناصر الجيش ردوا على الفور على مصادر النيران بواسطة أسلحة رشاشة في ما يعد "دفاعاً شرعياً عن النفس"، مؤكداً ان المسلحين أوقفوا بعد ذلك إطلاق النار.

واضاف أنه بعد عودة الوحدات إلى قياداتها، أظهرت التحقيقات إصابة عربتين مدرعتين بـ30 وبـ40 رصاصة، مؤكداً أن "الهجوم لم يوقع أي ضحايا في صفوف الجيش".

ولم يصدر تعليق فوري من حزب العمال الكردستاني على الحادث الذي يأتي بعد 8 أشهر على إعلان زعيم الحزب عبد الله أوجلان هدنة في إطار عملية للسلام مع أنقرة.

وكانت قوات الأمن التركية، أعلنت في وقت سابق اليوم، انها اعتقلت أربعة أشخاص ينتمون لحزب العمال الكردستاني، أثناء محاولتهم العبور من سوريا إلى الأراضي التركية بطريقة غير قانونية في مدينة ماردين بجنوب البلاد.

 

×