×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

أمانو: لا نستطيع استنتاج أن جميع المواد النووية في إيران هي أنشطة سلمية

قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو، اليوم الثلاثاء، إن الوكالة لا تستطيع استنتاج أن جميع المواد النووية في إيران هي أنشطة سلمية.

وقال أمانو أثناء استعراضه لتقريره في الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن الوكالة لا تستطيع استنتاج أن جميع المواد النووية في إيران هي أنشطة سلمية، وذلك لعدم قدرتها على توفير ضمانات موثوقة حول عدم وجود مواد وأنشطة نووية غير معلنة.

وأضاف أمانو أن الأسبوع الماضي شهد اجتماعاً مثمراً في فيينا، بين الوفد الإيراني والوكالة، والذي تناول ملف إيران النووي، وقال "قدّمت إيران اقتراحاً جديداً بشأن التدابير العملية بوصفها مساهمة بنّاءة لتعزيز التعاون والحوار بغية التوصّل لقرار في المستقبل بشأن جميع القضايا العالقة".

وتابع أنه "عقب النقاشات الموضوعية تقرّر أن اجتماعاً آخر سيعقد في 11 تشرين الثاني/نوفمبر في طهران من أجل اتخاذ هذا التعاون إلى الأمام".

كما تطرّق أمانو إلى المبنى الذي تم تدميره في دير الزور بسوريا عام 2011، والذي كان من المرجّح أن يكون مفاعلاً نووياً، وأشار المدير العام للوكالة إلى أنه لم يتلقَ أي معلومات جديدة من شأنها أن تؤثر على هذا التقييم.

وحثّ أمانو الحكومة السورية على التعاون الكامل مع الوكالة بشأن القضايا العالقة ذات الصلة.

وأعلن رئیس منظمة الطاقة الذریة الإيرانية علي أكبر صالحي، اليوم، أن أمانو سیزور إیران في 11 نوفمبر الجاري تلبیة لدعوة وجهها له، معرباً عن أمله بالتوصّل إلی نتیجة خلال هذه الزیارة وإصدار بیان مشترك عند توفّر الأرضیة.