تايوان تتلقى اول دفعة من مروحيات هجوم اميركية الصنع

تلقت تايوان اول ستة من 30 مروحية هجوم متطورة من طراز اباتشي اشترتها من الولايات المتحدة في اطار تحديث جيشها بالرغم من تحسن علاقاتها مع الصين على ما اعلن مسؤولون الثلاثاء.

وشحنت المروحيات الست من طراز ايه اتش-64 اي وهو احدث طراز من اقوى مروحية هجوم في العالم الى ميناء كاوسيونغ الجنوبي الاثنين على ما افاد مسؤولون في وزارة الدفاع.

وسيصبح الجيش التايواني الجهة الوحيدة خارج الولايات المتحدة التي تستخدم الطراز الجديد بحسب المصادر.

وكان موعد التسليم مقررا في الاصل في تشرين الاول/اكتوبر لكنه تاخر بسبب شلل الحكومة الاميركية بحسب تقارير صحافية.

من المقرر وصول ستة مروحيات اضافية في كانون الاول/ديسمبر فيما يسلم الباقي منها في اواخر 2014 بحسب الصحف.

وتندرج صفقة المروحيات هذه في اطار اتفاق تسلح بقيمة 6,5 مليارات اعلن عنه في 2008 واثار غضب الصين.

انفصلت تايوان عن الصين عام 1949 بعد حرب اهلية، غير ان بكين ما زالت تعتبر الجزيرة جزءا من اراضيها بانتظار اعادة توحيدهما ولو بالقوة ما يدفع بتايبيه الى السعي الى مزيد من التسلح وبشكل خاص من الولايات المتحدة.

وخفت حدة التوتر بين الطرفين بشكل كبير بعد تولي ما ينغ-جيو الرئاسة في تايوان عام 2008 حاملا برنامجا صديقا للصين. واعيد انتخابه في كانون الثاني/يناير 2012.

لكن ما شدد على ان تايوان تحتاج لان تكون قادرة على الدفاع عن نفسها وستواصل التزود بالاسلحة من الولايات المتحدة.