17 قتيلا وعشرات الجرحى في تدافع أمام كنيسة في شرق نيجيريا

قتل 17 شخصا على الاقل واصيب عشرات آخرون بجروح في تدافع حصل السبت امام كنيسة في شرق نيجيريا في ختام امسية صلاة شارك فيها الالاف، كما اعلنت الحكومة.

وقال المتحدث باسم الحكومة مايك اوداه لوكالة فرانس برس "لقد زرنا المستشفى في نكبور ووجدنا فيها 17 جثة جرى انتشالها من مكان الكارثة" التي وقعت امام كنيسة القديس دومينيك الكاثوليكية.

وبحسب تقارير لوسائل اعلام محلية فان حصيلة القتلى قد تكون اكبر مما اعلنته الحكومة، وقد وصلت الحصيلة في بعض هذه التقارير الى 28 قتيلا.

ولم تعرف في الحال اسباب التدافع الذي حصل امام الكنيسة حيث كان المصلون يشاركون في أمسية صلاة بمناسبة عيد جميع القديسين.

وبثت قنوات التلفزة المحلية مشاهد لمكان الكارثة ظهر فيها عدد من الخيم المعدنية الضخمة وتحتها الاف الكراسي البلاستيكية وقد تبعثرت من جراء التدافع.  

ووقعت الكارثة في الساعة السادسة صباحا (05,00 تغ) في بلدة أوكي بولاية انامبرا في جنوب شرق البلاد.

وكان حاكم الولاية بيتر اوبي شارك في الاحتفال لكنه غادر قبل ساعات من وقوع الحادث، الا انه سرعان ما عاد ليعاين الكارثة ثم عاد الجرحى في المستشفى متعهدا اجراء تحقيق لجلاء ملابسات المأساة.

 

×