اختيار زعيم جديد لطالبان الباكستانية خلفاً لحكيم الله محسود

اختير خان سعيد سجنا، المعروف بخالد، اليوم السبت، زعيماً لحركة طالبان الباكستانية خلفاً لحكيم الله محسود الذي قتل أمس بغارة شنتها طائرة استطلاع اميركية من دون طيار.

وذكرت وسائل إعلام باكستانية أن خان سعيد اختير اليوم خلال انعقاد مجلس شورى طالبان الباكستانية بحضور معظم أعضاء المجلس في مكان لم يعلن عنه.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة (دون) عن مصادر من المتمردين، أنه من أصل 60 عضواً حضروا الشورى، صوت 43 لـ سجنا، مقابل 17 صوتوا ضده.

غير أن مجموعات أخرى في طالبان الباكستانية رفضت انتخاب سجنا.

وسجنا في الـ36 من العمر ويشتبه أنه يقف خلف هجوم استهدف قاعدة بحرية في كراتشي وأنه العقل المدبر لفرار حوالي 400 سجين عام 2012 من سجن في بانو.

وقال مسؤول إن لدى سجنا خبرة في القتال بأفغانستان.

يذكر أن زعيم حركة طالبان حكيم الله محسود قتل بغارة شنتها طائرة أميركية من دون طيار أمس استهدفت سيارته فيما كان يخرج من اجتماع في شمال وزيرستان.

وقالت مصادر لقناة (جيو) اليوم، إنه تم دفن محسود و4 من رفاقه الذين قلوا معه في الغارة في شمال وزيرستان.