رئيس البرلمان الاسرائيلي سيقاطع زيارة الرئيس الفرنسي

سيقاطع رئيس البرلمان الاسرائيلي يولي ادلشتاين الزيارة المقبلة التي سيقوم بها الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بسبب رفضه القاء خطاب امام النواب الاسرائيليين بحسب ما اعلنت صحيفة يديعوت احرونوت الاربعاء.

وقالت الصحيفة ان سفارة فرنسا في اسرائيل ابلغت ادلشتاين ان الرئيس الفرنسي لن يلقي خطابا امام البرلمان الاسرائيلي خلال زيارته لاسرائيل والاراضي الفلسطينية بين 17 و19 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وبحسب الصحيفة فان ادلشتاين اكد انه اذا لم يكن هولاند مهتما بالقاء خطاب امام البرلمان الاسرائيلي فانهم غير مهتمين باستقباله.

من جهتها، اعربت السفارة الفرنسية في اسرائيل عن صدمتها من "رد فعل ادلشتاين بينما لم يتم استكمال برنامج زيارة الرئيس بعد".

وقال مصدر دبلوماسي في السفارة لوكالة فرانس برس "رئيس الجمهورية سيؤكد التزامه بالديمقراطية الاسرائيلية وممثليها".

واضاف "تتواصل محادثات مكثفة مع الكنيست منذ عدة اسابيع لوضع اللمسات الاخيرة لزيارة فرنسوا هولاند للبرلمان الاسرائيلي".

وفي السابق القى رئيسان فرنسيان خطابات امام البرلمان الاسرائيلي وهما فرنسوا ميتران عام 1982 ونيكولا ساركوزي في 2008.