تشديد الإجراءات الأمنية في محيط السفارات بروما بُعيد صدور تقارير بشأن التجسّس الأميركي

أعلنت شرطة روما عن تشديد الإجراءات الأمنية في محيط السفارات والقنصليات وبخاصة السفارة الأميركية في العاصمة الإيطالية، وسط حالة من التوتر تبعت تقارير حول تجسّس وكالة الأمن القومي الأميركية على الحكومة الإيطالية.

ونقلت وكالة (أنسا) الإيطالية للأنباء، اليوم الاثنين، عن شرطة روما أنها شدّدت الإجراءات الأمنية في محيط السفارات، وبخاصة السفارة الأميركية.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي، انريكو ليتا، قال يوم الخميس الماضي، إن ما تردّد بشأن قيام الاستخبارات الأميركية والبريطانية بمراقبة الاتصالات الإيطالية أمر "غير مقبول ولا يمكن تصوره"، وذلك بعيد صرود تقرير عن دورية (اسبريسو) الإيطالية يفيد بأن مراقبة الاتصالات التي قامت بها مخابرات الدولتين الحليفتين لإيطاليا استهدفت الحكومة والشركات، إضافة الى جماعات "إرهابية" مشتبه بها.

 

×