دول منتدى جزر المحيط الهادئ تقرر عقد القمة المقبلة في فوكوشيما

قرّرت اليابان والدول الأعضاء في منتدى جزر المحيط الهادئ عقد القمة المقبلة في محافظة فوكوشيما التي كانت قد شهدت كارثة نووية في العام 2011.

ونقلت هيئة الإذاعة والتلفزيون الياباني (NHK) اليوم الأحد عن وزير الخارجية فوميو كيشيدا أن اجتماع قادة دول المحيط الهادئ السابع سيعقد في مدينة إيواكي في محافظة فوكوشيما في شهر مايو/أيار 2015.

وتُعقد هذه القمة كل ثلاث سنوات.

وقد ناقش وزراء من اليابان والدول الـ 16 الأعضاء في منتدى جزر المحيط الهادئ الذين قرروا في طوكيو عقد القمة المقبلة في فوكوشيما، القضايا البيئية والتنمية الإقليمية في إطار التحضيرات لهذه القمة.

واتفقوا على تكثيف جهودهم لإيقاف ظاهرة الاحتباس الحراري والتعاون من أجل الحفاظ على الحياة البحرية وتنمية الموارد الطبيعية.

وأعرب وزير إعادة الإعمار الياباني تاكومي نيموتو عن أمله في أن تكون القمة المقبلة فرصة جيدة لاستعراض اليابان تعافيها من كارثة العام 2011.

وتبعد مدينة إيواكي نحو 50 كيلومترا جنوب محطة فوكوشيما داييتشي المنكوبة للطاقة النووية.

يشار إلى أن زلزالاً قوياً ضرب اليابان في آذار/مارس 2011، مصحوباً بموجات التسونامي المدمرة، تسبب بمقتل عشرات الآلاف وتشريد الملايين، كما أدى إلى كارثة نووية في منشأة فوكوشيما داييتشي جراء تعطل نظام التبريد فيها.

 

×