كولومبيا تفكك شبكة اتجار بالبشر الى اوروبا واسيا

اعلنت الشرطة الكولومبية الثلاثاء تفكيك شبكة للاتجار بالبشر الى اوروبا واسيا حيث اعتقلت تسعة مشتبه بهم في ولاية فالي ديل كوكا (غرب كولومبيا).

واوضح المصدر ان امرأتين كانتا الرأس المدبر المفترض لهذه المجموعة الاجرامية التي كانت تعتقل او تخدع كولومبيين لارسالهم الى الخارج من اجل اخضاعهم للسخرة او للاستغلال الجنسي.

وقال مدير الشرطة الوطنية رودولفو بالومينو "تمكنا من اكتشاف اماكن في كولومبيا حيث تم اغراء نساء ثم الايقاع بهن للذهاب الى الخارج خصوصا الى اوروبا وايضا الى بعض دول اسيا".

واضاف "لم يخضعن فقط للسخرة بل ايضا لاستغلال الجنسي وفي بعض الحالات كان ينتهي بهن الامر ليصبحن ضحايا الاتجار بالاعضاء البشرية". وجاء كلامه على هامش اعمال الجمعية العامة ال82 لمنظمة الشرطة الجنائية الدولية (الانتربول) التي تعقد من الاثنين الى الخميس في مرفأ قرطاجنه بالكاريبي.

وتتم عمليات الخطف وفي معظم الاحيان نساء، في المناطق الفقيرة بغرب كولومبيا خصوصا في مناطق كانديلاريا وسيريتو وبوغا وكارتاغو.

ومن بين الدول الاسيوية هناك الفيليبين واندونيسيا او ايضا ماليزيا.

وفي العام 2013، اعتقل حوالى 564 شخصا في كولومبيا وغالبا بالتعاون مع الانتربول، حسب قائد الشرطة الكولومبية.

 

×