×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

طرد جنود بريطانيين من الخدمة لتعاطيهم عقاقير رياضية محظورة

طرد الجيش البريطاني 18 جندياً من الخدمة لتعاطيهم عقاقير رياضية محظورة تُستخدم لبناء الأجسام.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الاربعاء إن الجنود من الفوج المظلي السابع وكانوا بين 400 جندي خضعوا لاختبارات طبية إثر عودتهم إلى ثكناتهم في كولشستر بعد إجازة الصيف.

واضافت أنه يعتقد ان الجنود استخدموا حبوب حرق الدهون كجزء من التدابير التي اتخذوها لبناء لياقتهم البدنية، على الرغم من اصدار الجيش تعليمات تحذّر من استخدام العقاقير الرياضية.

واشارت (بي بي سي) إلى أن الجيش البريطاني لم يحدد نوع العقاقير المستخدمة من قبل الجنود، لكن يُعتقد أنها حبوب تحتوي على مواد محظورة.

ونسبت إلى متحدث باسم الجيش البريطاني قوله "سيتم اتخاذ اجراءات بحق الجنود المخالفين الثمانية عشر تمشياً مع سياسة وزارة الدفاع حيال المخدرات، وكان الجيش أصدر تعليمات في حزيران/يونيو الماضي تذكّر الجنود بسياسته بشأن استخدام العقاقير الرياضية".

وكانت تقارير صحافية ذكرت الشهر الماضي أن 17 جندياً بريطانياً، من بينهم اثنان برتبة رقيب أول، يواجهون الطرد من الخدمة بعد أن اثبتت الفحوص الطبية تعاطيهم لعقاقير منشطة تترك آثاراً شبيهة بمفعول المخدرات.

 

×