فنزويلا: مادورو يطرد ثلاثة دبلوماسيين اميركيين

امر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الاثنين بطرد ثلاثة دبلوماسيين اميركيين يعملون في سفارة الولايات المتحدة في كراكاس بتهمة التخريب الاقتصادي الى جانب المعارضة.

وقال مادورو في كلمة "امرت وزيرالخارجية الياس حوا بالبدء باجراءات طردهم. امامهم 48 ساعة لمغادرة البلاد". لكنه لم يوضح طبيعة عمل الدبلوماسيين المعنيين بالقرار.

واتهم الرئيس الدبلوماسيين بالاجتماع "مع اليمين المتطرف الفنزويلي" بهدف "تمويل وتنفيذ اعمال لتخريب الشبكة الكهربائية والاقتصاد" في البلاد.

واضاف مادورو في كلمة خلال حفل عسكري في ولاية فالكون (شمال غرب) "لا نبالي بالاعمال التي يقوم بها (الرئيس الاميركي) باراك اوباما! لن نسمح لاي حكومة امبريالية بتقديم المال وانظروا كيف يوقفون الشركات وانظروا كيف يقطعون الكهرباء ليفرضوا العتمة في كل فنزويلا".

وشهدت فنزويلا في بداية سبتمبر انقطاعا كبيرا في التيار الكهربائي نسبته السلطات الى عملية "تخريب". ويعاني البلد ايضا من شح المواد الغذائية والمنتجات الاستهلاكية.

وفي مارس صدر الامر لملحقين عسكريين اميركيين في كراكاس بمغادرة البلاد لاتهامهما بالتآمر ضد الحكومة وريثة الرئيس السابق هوغو تشافيز الذي توفي في الخامس من مارس.

 

×