ملك اسبانيا سيخضع مجددا لجراحة في الورك

سيخضع ملك اسبانيا خوان كارلوس البالغ من العمر 75 عاما لجراحة في الورك الأيسر الثلاثاء في مستشفى في مدريد، وهي ثامن جراحة له منذ مايو 2010، على ما أعلن القصر الملكي .

وأوضح القصر الملكي في بيان أن الملك "سيخضع لجراحة في الورك الأيسر الثلاثاء المقبل في الرابع والعشرين من الشهر في مستشفى كويرون الجامعي في مدريد، وسيدير العملية الجراحية الدكتور ميغيل كابانيلا".

وكان رئيس القصر الملكي، رافاييل سبوتورنو، قد أعلن الجمعة في مؤتمر صحافي استثنائي أن الملك سيخضع لهذه الجراحة بسبب التهاب في وركه الأيسر الاصطناعي الذي ينبغي استبداله.

وستكون هذه الجراحة الثامنة في غضون أكثر من ثلاث سنوات التي يخضع لها ملك اسبانيا الذي يتكئ منذ أشهر على عكازين كي يمشي.

ونظرا إلى المشاكل الصحية المتكررة التي يعاني منها الملك وسلسلة الفضائح التي طالت العائلة الملكية، أثير جدل في اسبانيا حول امكانية تنحي خوان كارلوس، لكن القصر نفى ذلك.

وفي نوفمبر 2012، خضع خوان كارلوس لجراحة في الورك الأيسر بسبب الفصال، فاستبدل وركه بورك اصطناعي. وقد حذره الأطباء من أنه بحاجة إلى وقت طويل كي يتعافى.

لكنه بدأ يشعر بانزعاج في رجله اليسرى والورك الأيسر منذ بداية سبتمبر، خصوصا خلال الأنشطة العامة التي شارك فيها. فشخص الأطباء لديه التهابا يتطلب جراحة جديدة.

 

×