20 قتيلا على الاقل في جنوب الصين جراء الاعصار اوساغي

اسفر الاعصار اوساغي عن عشرين قتيلا على الاقل في اقليم غوانغدونغ بجنوب الصين، وفق ما اعلن التلفزيون الوطني الصيني (سي سي تي في) على موقعه الالكتروني.

والاحد، ضربت اقوى عاصفة استوائية هذا العام مصحوبة برياح عاتية وامطار غزيرة الساحل الصيني قرابة الساعة 19,40 (9,40 ت غ) وتحديدا مدينة شانوي مخلفة عشرين قتيلا على الاقل، بحسب التلفزيون الذي لم يدل بتفاصيل اضافية.

وتم وقف كل القطارات السريعة المنطلقة من كانتون، عاصمة غوانغدونغ، فضلا عن الغاء مئات الرحلات في مطارات كانتون وشنزن وهونغ كونغ.

ونقل التلفزيون الصيني عن المركز الوطني للارصاد ان اوساغي ستتراجع قوته مع استمرار عبوره فوق الصين، علما بان اتجاهه الحالي هو الشمال الغربي.

والاحد، تسبب الاعصار بشل الحركة البحرية والجوية في هونغ كونغ، وهو اقوى عاصفة استوائية هذا العام في العالم مع رياح تصل سرعتها الى 165 كلم في الساعة.

وكان اوساغي ضرب السبت تايوان والفيليبين حيث اسفر عن قتيلين على الاقل.

وكانت حصيلة اولى في اقليم غوانغدونغ تحدثت عن قتيلين، بحسب وكالة انباء الصين الجديدة الرسمية.