منظمة حظر الاسلحة الكيميائية تسلمت من دمشق لائحة اولى حول اسلحتها

اعلنت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية الجمعة انها تسلمت من دمشق قائمة اولى بالاسلحة الكيميائية التي يملكها النظام السوري وذلك في اطار برنامج تفكيكها.

وقالت المنظمة في رسالة بالبريد الالكتروني وجهتها الى وكالة فرانس برس ان "منظمة حظر الاسلحة الكيميائية تسلمت من جانب الحكومة السورية لائحة اولى بشان برنامجها للاسلحة الكيميائية".

واضافت ان "السكرتارية الفنية للمنظمة تقوم حاليا بدراستها".

وكانت المنظمة اعلنت في وقت سابق ارجاء اجتماعها الذي كان مرتقبا الاحد في لاهاي حول التخلص من الترسانة الكيميائية السورية، الى اجل غير مسمى.

وقالت المنظمة في بيان ان "اجتماع المجلس التنفيذي لمنظمة حظر انتشار الاسلحة الكيميائية حول سوريا الذي كان مقررا في 22 ايلول/سبتمبر ارجىء" مضيفة "سنعلن عن المواعيد الجديدة في اقرب وقت ممكن".

وقالت مصادر دبلوماسية ان النص الذي كان يفترض ان يشكل قاعدة عمل للاجتماع والذي يبحثه الاميركيون والروس ليس جاهزا بعد.

والاجتماع الذي ارجىء عدة مرات، يفترض ان يتيح للدول الـ41 الاعضاء في المجلس التنفيذي درس انضمام سوريا الى المنظمة وبدء برنامج التخلص من هذه الاسلحة.

وانضمام سوريا الى منظمة حظر انتشار الاسلحة الكيميائية الموقعة عام 1993 ورد في اتفاق جنيف الذي تم التوصل اليه بين الولايات المتحدة وروسيا في نهاية الاسبوع الماضي لتفكيك ترسانة الاسلحة الكيميائية السورية.

 

×