×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

"قرابة 100 قتيل" في المعارك في افريقيا الوسطى

افادت حصيلة جديدة وضعتها الرئاسة في افريقيا الوسطى الاربعاء ان المعارك بين قوات النظام الجديد في البلاد وانصار الرئيس المخلوع فرنسوا بوزيزي ادت الى سقوط "قرابة 100 قتيل" يومي الاحد والاثنين في منطقة بوسانغوا (غرب).

وصرح المتحدث باسم الرئاسة غي-سيمبليس كوديغي الذي اشار الاثنين الى مقتل "60 شخصا على الاقل"، للاذاعة الوطنية "بالنسبة لما حصل في مناطق بوسانغوا وبوكا (غرب) نقدر الحصيلة في الوقت الراهن بقرابة 100 قتيل ونحو خمسين جريحا".

واضاف ان هذه الحصيلة ليست نهائية، ورحب ب"عمل المنظمات الدولية غير الحكومية" التي تولت معالجة الجرحى.

ووقعت مواجهات عنيفة يومي الاحد والاثنين في منطقة بوسانغوا (250 كلم شمال غرب بانغي) بين قوات النظام الجديد ومقاتلين يدعون انهم من انصار فرنسوا بوزيزي الذي اطاح به في 24 مارس ائتلاف سيليكا المتمرد بقيادة ميشال جوتوديا.

واعلنت منظمة اطباء بلا حدود الانسانية الاربعاء انها اخذت على عاتقها الاهتمام ب26 شخصا بينهم ثماني نساء وستة اطفال "اصيبوا بالسواطير او باسلحة نارية" في منطقة بوكا لوحدها، واشارت في بيان الى "عدد غير محدد من القتلى والتصفيات التعسفية والمنازل المحروقة".

واتهمت المنظمة "طرفي النزاع" بتعمد ارتكاب "فظائع" ضد السكان.

والاربعاء، لم تتم الاشارة الى اي معركة في المنطقة حيث سيطر انصار بوزيزي على قرى عدة، بحسب مصادر عسكرية.