التحالف البوليفاري لشعوب اميركا يدين الهجوم المحتمل على سوريا

دانت الدول التسع الاعضاء في التحالف البوليفاري لشعوب اميركا (البا) التكتل الاقليمي الاميركي اللاتيني الذي اسسته فنزويلا وكوبا، السبت "بشدة" احتمال تدخل عسكري في سوريا واعلنت ارسال مساعدات انسانية الى اللاجئين السوريين في لبنان.

وقال الامين العام للتحالف رودولفو سانز في بيان ان مجلس "التحالف البوليفاري لشعوبنا في اميركا يدين بشدة اي عمل او نية للتدخل عسكريا في سوريا".

واضاف ان التحالف يطلب من الولايات المتحدة "الامتناع عن القيام باي اعتداء عسكري او تهديد باستعمال القوة ضد الشعب والحكومة" في سوريا.

واتهم واشنطن باللجوء الى الاستراتيجية التي استخدمتها في ليبيا والعراق ومصر، ضد النظام السوري.

من جهة اخرى اعلن التحالف انه قرر ارسال طائرة محملة بالمواد الغذائية الاسبوع المقبل الى اللاجئين السوريين في لبنان.

ويضم التحالف معظم الدول التي يحكمها اليسار مثل فنزويلا وكوبا والاكوادور وبوليفيا ونيكاراغوا والتي تشهد علاقاتها توترا مع الولايات المتحدة.

ويأتي هذا الاعلان فيما اكدت الولايات المتحدة وفرنسا انهما تحصلان على دعم متزايد لرغبتهما توجيه ضربات الى سوريا، بعدما ابدت اوروبا ونصف دول مجموعة العشرين تأييدها لرد "قوي" بدون الحديث عن تحرك عسكري.

 

×