×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

أردوغان: الضربات المحدودة ضد سوريا ليست كافية ولن تُرضي تركيا

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إن تسديد ضربات محدودة لسوريا ليس كافياً ولن يرضي تركيا.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن أردوغان قوله خلال احتفال بيوم النصر في أنقرة، إن الضربات المحدودة على سوريا ليست كافية ولن ترضي تركيا، معتبراً أنه لا بد لأية حملة عسكرية أن تقود إلى تغيير النظام السوري.

وتعليقاً على احتمال حدوث تحرّك دولي ضد سوريا، قال أردوغان إن الحملة السورية يجب أن تكون شبيهة بحملة كوسوفو التي أخرجت القوات الصربية من ذلك البلد.

واعتبر أردوغان أنه "لا يفترض بالتدخّل السوري أن تدوم يوماً واحداً أو اثنين فقط"، مشيراً إلى أنه لا يعتقد أن "أي تدخّل عسكري من دون الكشف عن استراتيجية سياسية سيحقق نتيجة".

ورأى أن موقف وزير الخارجية الأميركي جون كيري يشير إلى أن الضربة الغربية لسوريا قد تكون قبل قمة الـ20 في 6 و7 سبتمبر.

وذكر أن الأمم المتحدة والجامعة العربية لم تقوما بما عليهما في ما يتعلق بالهجوم الكميائي في سوريا.

وكانت وكالة (الأناضول) التركية للأنباء نقلت عن وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو، قوله خلال مؤتمر صحافي اليوم الجمعة، إن "كل المعلومات المتوفرة تشير إلى أن المعارضة لا تمتلك مثل هذه الأسلحة المتطورة، ونعتقد أن نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد هو المسؤول من دون شك عن الهجوم الكيميائي".

وأشار إلى أن بعض الأطراف حاولت اتهام تركيا بالدعوة إلى حرب في سوريا، لكنه أوضح أن "تركيا منذ البداية كانت تدعو المجتمع الدولي لرد فعال".

وقال إنه "بالنسبة إلينا، المسألة الأساسية هي الأمن العام التركي".

 

×