مصدر مقرب من الاليزيه يعلن ان "فرنسا لن تتهرب من مسؤولياتها" في سوريا

اعلن مصدر في الرئاسة الفرنسية قبل خطاب من المقرر ان يلقيه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الثلاثاء ان فرنسا "لن تتهرب من مسؤولياتها" في سوريا.

وبعد ان شدد المصدر نفسه على ان "الاستخدام الكثيف للاسلحة الكيميائية غير مقبول"، اعتبر انه "من المؤكد ان هجوما كيميائيا قد حصل" الاسبوع الماضي في ضواحي دمشق وان "النظام مسؤول عنه".

 

×