الصين تستقبل بحفاوة كبيرة رئيس كينيا المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية

استقبل الرئيس الكيني اوهورو كينياتا الذي تتهمه المحكمة الجنائية الدولية رسميا بارتكاب جرائم حرب، بحفاوة كبيرة الاثنين من قبل نظيره الصيني شي ججينبينغ.

وجرى استقبال الرئيس الكيني في ساحة تيان انمين حيث نشرت كتيبة من الحرس على شرفه واطلقت المدفعية 21 طلقة ترحيبا به.

وعقد رئيسا الدولتين بعد ذلك محادثات في قصر الشعب.

وكينياتا الذي تولى مهامه بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التي جرت في الرابع من آذار/مارس، ملاحق من قبل المحكمة الجنائية الدولية لاعمال العنف التي تلت الاقتراع الرئاسي السابق في نهاية 2007.

وستبدأ محاكمته في 12 تشرين الثاني/نوفمبر.

واكدت دول الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة ان علاقاتها مع رئيس الدولة الكيني ستقتصر على "الاتصالات التي لا غنى عنها" وان كان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اجتمع مع كينياتا على هامش مؤتمر حول الصومال في لندن.

وتتبع الصين سياسة عدم تدخل في الشؤون الداخلية للدول الافريقية.

وعززت الصين وافرقيا العلاقات بينهما في السنوات ال15 الاخيرة.

واصبحت الصين منذ 2009 الشريك التجاري الاول لافريقيا.