×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

رئيس الوزراء الياباني يقرر عدم زيارة ضريح 'ياسوكوني' المثير للجدل

قرّر رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي عدم زيارة ضريح "ياسوكوني" المثير للجدل، يوم غد الخميس، في ذكرى انتهاء الحرب العالمية الثانية.

وأفادت وسائل إعلام يابانية أن أبي قرر عدم زيارة ضريح "ياسوكوني"، الذي يكرم قتلى الحرب ومن بينهم قادة مدانون بارتكاب جرائم حرب.

ونقلت عن مصادر مطلعة قولها إن أبي سيدفع من ماله الخاص لتقديم غصن من شجرة مقدّسة.

وأضافت المصادر أن أبي لن يزور الضريح لتفادي تدهور العلاقات المتوترة أساساً مع اليابان والصين.

وكان 168 مشرعاً يابانياً من أحزاب سياسية مختلفة، زاروا في أبريل الماضي الضريح "ياسوكوني" الذي يعتبر رمزاً سيئاً للحقبة الاستعمارية اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية، في خطوة زادت من التوتر بين اليابان والدول المجاورة لا سيما الصين وكوريا الجنوبية.

وبرّر أبي يومها زيارة المشرّعين ونفى تاريخ اليابان الخاص بغزو دول آسيوية.

وقال يومها إن "تعريف الغزو غير واضح في المجال الأكاديمي وفي الإطار العالمي، وإن معنى الغزو يختلف بحسب المواقف في العلاقات الدولية".