تركيا تقول إن المطرانين المختطفين اليازجي وإبراهيم ليسا على أراضيها

أعلنت وزارة الخارجية التركية، اليوم الإثنين، أن المطرانين المختطفين، بولس اليازجي، ويوحنا ابراهيم، ليسا موجودين على أراضيها.

وقالت وزارة الخارجية في بيان، إن المزاعم التي تشير إلى احتجاز المطرانين اليازجي وإبراهيم في تركيا "غير واقعية على الإطلاق"، معتبرة أنها "تخدم مصالح بعض الدوائر" وتهدف إلى وضع تركيا في وضع سيء.

وأضافت أنها تأمل بأن يتم الإفراج عن المطرانين في أسرع وقت ممكن وهي تبذل كافة الجهود في سبيل ذلك، وتابعت "بما أن الخطف جرى خارج تركيا فإن الجهود محدودة".

وتابعت الوزارة في بيانها، أنه "في هذا الإطار، تبذل تركيا مثل العديد من الدول الأخرى كل الجهود لتأمين الإفراج عنهما".

وكان مطران حلب للسريان الأرثوذكس يوحنا إبراهيم، ومطران حلب للروم الأرثوذكس بولس اليازجي، اختطفا في مدينة حلب السورية في أبريل الماضي.

 

×