23 مفقودا مع وصول الاعصار يوتور الى الفيليبين

وصل الاعصار "يوتور" الى سواحل الفيليبين صباح الاثنين حاصدا في طريقه نحو البر 23 شخصا اعتبروا في عداد المفقودين، كما اعلنت السلطات التي سبق وان دعت السكان الى الاستعداد لمواجهة اقوى اعصار يضرب الارخبيل هذا العام.

وقال رئيس وكالة الكوارث الطبيعية ان المفقودين الـ23 هم جميعا صيادون خرجوا الى البحر في اليومين الماضيين قبالة سواحل جزيرة لوزون، الاكبر في الارخبيل والتي اجتاحها الاعصار.

والاعصار يوتور الذي ترافقه امطار غزيرة ورياح عاتية تصل سرعتها الى 200 كلم في الساعة، ضرب البر الفيليبيني قرابة الساعة 03:00 فجر الاثنين (19:00 ت غ الاحد). وفي الساعات الاولى من النهار كان قد وصل الى مقاطعة نويفا فيكايا (شمال) على ان يتابع مسيره باتجاه بحر الصين الجنوبي.

وهطلت أمطار غزيرة على مانيلا الواقعة على بعد 250 كلم جنوبا ولكنها لم تسفر عن فيضانات، علما ان غالبية مدارس العاصمة كانت مغلقة الاثنين تحسبا للاعصار.

وكانت السلطات حذرت الاحد السكان من احتمال حصول فيضانات مفاجئة وانزلاقات تربة بسبب الاعصار.

وضربت الفيليبين نحو 20 عاصفة واعصارا هذه السنة بعضها كان مدمرا.

وقتل نحو الفي شخص او فقدوا اثر الفيضانات الكبرى وانزلاقات التربة التي سببها الاعصار بوفا في جزيرة مينداناو (جنوب) في كانون الاول/ديسمبر الفائت. ونزح حوالى 85 الف شخص ايضا ومعظمهم لا يزالون في ملاجىء موقتة بعد اشهر على مرور الاعصار.

 

×