اصابة جديدة بالفيروس اتش7ان9 المسبب لانفلونزا الطيور في جنوب الصين

اعلنت السلطات الصحية اليوم الاحد ان اصابة جديدة بالفيروس اتش7ان9 المسبب لانفلونزا الطيور سجلت في غواندونغ (جنوب الصين)، للمرة الاولى في هذا الاقليم.

وقالت الوزارة على موقعها الالكتروني ان سيدة تبلغ من العمر 51 عاما ادخلت الى المستشفى بحالة حرجة في عطلة نهاية الاسبوع.

واضافت ان المصابة تعمل في "مسلخ للدواجن في سوق محلي".

وكانت اول اصابة بشرية بهذا الفيروس سجلت في نهاية مارس.

ومنذ ذلك الحين تأكدت اصابة 134 شخصا بالفيروس في الصين القارية بما في ذلك السيدة التي اعلن عن اصابتها اليوم، وتوفي 44 شخصا حسب حصيلة نشرتها السبت وكالة انباء الصين الجديدة.

وظهرت معظم الاصابات في شرق الصين. لكن سجلت اصابة واحدة خارج الصين القارية في تايوان. وكان معظم المصابين على تماس مع دواجن.

ومنذ اسابيع تراجع عدد المصابين بهذا المرض.

لكن باحثين في بكين وهونغ كونغ قالوا في دراسة نشرتها مجلة لانسيت الطبية هذا الاسبوع قالوا ان الفيروس قد ينشط مجددا في الخريف.

وفي دراسة اخرى صدرت في النشرة الطبية البريطانية "بريتش ميديكال جرنال" الاربعاء، تحدث باحثون صينيون عن اول اصابة الفيروس اتش7ان9 بالعدوى بين بشر.

وحتى الآن لم تسجل اي اصابة بالعدوى بين البشر يمكن ان تؤدي الى وباء في المنطقة، بهذا الفيروس الذي يصيب الدواجن لكنه لا يسبب اي مرض لها.

لكن الباحثين في مركز مراقبة الامراض في جيانغسو اشاروا الى ان الفيروس قد يكون انتقل من اب الى ابنته في شرق الصين في مارس. الا انهم قالوا ان الاصابة "بقيت محدودة ولم تنتشر" في المنطقة.

 

×