اسبانيا توقف مشتبها فيه في سرقة مجوهرات من مهرجان كان

اوقفت السلطات الاسبانية في جزر الباليار رجلا يشتبه في ان له علاقة بسرقة مجوهرات تجاوز قيمتها مليون دولار من مهرجان كان السينمائي، بحسب ما اعلنت الاحد مصادر متطابقة.

وتعود هذه العملية الى شهر يونيو الماضي.

ففي الواحد والعشرين من يونيو، اوقفت الشرطة الاسبانية رجلا فرنسيا من اصول جزائرية في الاربعين من عمره، بعدما ارتكبه سرقة في فندق فاخر في جزر الباليار، بحسب ما افاد مصدر امني وكالة فرانس برس.

وقال مصدر قريب من التحقيق "أجريت مقارنات" مع الافعال المرتكبة في 17 مايو في فندق نوفوتيل في كان، حيث سرقت مجوهرات تفوق قيمتها مليون دولار، اثناء مهرجان كان.

وستحقق السلطات مع المشتبه فيه الذي "يبدو انه معتاد على ارتكاب مثل هذه الامور"، بحسب المصدر الذي دعا في الوقت نفسه الى عدم استباق نتائج التحقيق.

ويجري البحث عن شخصين في اطار التحقيق في سرقة المجوهرات التي كان ينبغي ان يتزين بها النجوم لدى عبورهم على السجادة الحمراء في كان، اشهر المهرجانات السينمائية في العالم.

 

×