×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الاتحاد الاوروبي يريد القيام ب"دور المسهل" في مصر

اكد الاتحاد الاوروبي الثلاثاء انه يريد "الاستمرار في القيام بدور مسهل" في مصر بما في ذلك باستخدام الجانب المالي وذلك من اجل اعادة الديموقراطية الى هذا البلد الذي تزوره حاليا وزيرة خارجية الاتحاد كاترين آشتون.

وقال مايكل مان المتحدث باسم اشتون "قمنا بالفعل بدور مسهل شديد الاهمية في مصر وسنستمر في القيام به".

واكد المتحدث في لقاء مع الصحافيين ان للاتحاد الاوروبي "دور مهم" لانه "المنظمة الوحيدة تقريبا التي يريد الجميع في مصر التباحث معها".

واوضح ان اشتون التي التقت الليلة الماضية الرئيس المعزول محمد مرسي الذي يحتجزه الجيش في مكان سري منذ حوالي الشهر، "على اتصال دائم مع جميع الاطراف المؤثرين في المنطقة" وبينهم الولايات المتحدة.

واشار المتحدث الى ان المسؤولة الاوروبية "اجرت مباحثات عدة" مع وزير الخارجية الاميركي جون كيري.

وردا على سؤال نفى المتحدث ان تكون وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي تتدخل في مصر "تحت ضغط دولة او اخرى".

واكد ان اشتون لم تذهب الى مصر "مع خطة" لكنها "تقوم بزيارات مكوكية بين مختلف الاطراف" مع رسالة اوروبية هي ان "العنف يجب ان يتوقف" ويجب ان تكون هناك عودة الى الديموقراطية "في اسرع وقت ممكن".

واشار مايكل مان الى ان الاتحاد الاوروبي يستطيع في هذا الاطار استخدام مساعدته المالية التي تبلغ 450 مليون يورو للفترة من 2011 الى 2013.

وذكر بان "هذا لا يعني ان هناك ضغوطا مباشرة" مالية مضيفا "لكن مساعدتنا كلها مشروطة وفي الاشهر الاخيرة لم ننفق الكثير لاننا لم نلحظ تقدما كافيا في عملية الانتقال السياسي".

واضاف ان الاتحاد الاوروبي "مستعد ايضا لمراقبة الانتخابات" التي يتوقع ان تجرى قريبا في مصر.

 

×