الصين تستبعد عقد لقاء قمة مع اليابان

استبعدت الصين، عقد لقاء قمة بين بيجينغ، وطوكيو، كانت اليابان اقترحته بهدف حلّ النزاع على جزر متنازع عليها في بحر الصين الشرقي.

ونقلت صحيفة (تشاينا ديلي) الرسمية عن مسؤول حكومي لم يكشف عن اسمه، قوله إن الصين تستبعد عقد لقاء قريب على مستوى القادة بين بيجينغ وطوكيو، وحثّت الحكومة اليابانية على اتخاذ إجراءات ملموسة لتحسين العلاقات المتوترة بدل أن تروج لـ"شعارات فارغة".

وكان إيسو إيجيما، المستشار المقرب من رئيس الحكومة الياباني شينزو آبي، قال الأحد، إن الأخير قد يعقد لقاء قمة مع الرئيس الصيني شي جين بينغ.

وأضاف إيجيما، إن استنتاجه استند إلى لقاءاته مع المسؤولين الصينيين خلال زيارة إلى بيجينغ في منتصف تموز/يوليو، غير أن المسؤول الصيني، قال إن إيجيما لم يلتق أي مسؤول حكومي خلال الزيارة، مضيفاً أن "ما قاله إيجيما للصحافيين الأحد مفبرك استناداً إلى احتياجات السياسة الداخلية اليابانية".

وكان آبي وجه عدة إشارات في السابق إلى رغبة بلاده في الحوار مع الصين على الرغم من تحذيرها من تصاعد القوة العسكرية الصينية.

وكانت الخلافات تصاعدت بين العملاقين الآسيويين في السنوات الماضية على خلفية النزاع على الجزر الواقعة في بحر الصين الشرقي.