البابا يبدي في البرازيل دعمه لتظاهرات الشباب في سبيل التغيير

اعرب البابا فرنسيس في ريو دي جانيرو السبت عن دعمه للشباب البرازيليين الذين يتظاهرون للمطالبة باصلاحات سياسية واجتماعية، داعيا اياهم الى الانخراط في القضايا السياسية والاجتماعية كما فعل يسوع المسيح.

وقال البابا في شاطئ كوباكبانا امام حوالى مليوني شاب وشابة كاثوليكيين اتوا من اكثر من 170 دولة للمشاركة في الايام العالمية للشبيبة ان "الشبان في الشوارع يريدون ان يكونوا صناع التغيير. من فضلكم لا تدعوا الاخرين يصبحون صناع التغيير (...) لا تبقوا عند شرفة الحياة، يسوع لم يبق هناك. لقد انخرط في التغيير. انخرطوا كما فعل يسوع".

وفي حزيران/يونيو تظاهر في شوارع البرازيل اكثر من مليون شاب للمطالبة بتحسين الخدمات العامة ومكافحة الفساد السياسي والحد من النفقات الحكومية الضخمة على احداث عالمية تستضيفها البلاد مثل الايام العالمية للشبيبة او كأس العالم في كرة القدم المرتقبة في 2014.

وتراجعت وتيرة الاحتجاجات ولكن بعض التظاهرات لا تزال تجري بي الفينة والاخرى في مناطق متفرقة وهي غالبا ما تنتهي باعمال عنف.

واضاف البابا مخاطبا الشباب ان "قلبكم الشاب يريد بناء عالم افضل. انا اتابع اخبار العالم وارى الكم الكبير من الشباب الذين خرجوا الى الشوارع للتعبير عن رغبتهم بحضارة اكثر عدلا واخوة".

وكان المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي اكد لفرانس برس ان مليوني شاب وشابة اجتمعوا مساء السبت عند شاطئ كوباكبانا في ريو للمشاركة في امسية الصلوات التي يترأسها البابا.

 

×